هاي كورة – قال فرانسيس اغيلار أنه لم يكن خوان لابورتا وتشافي هيرنانديز بعيدين كما يدعي البعض ، حيث قدم كل واحد طلباته. وكان أليخاندرو إتشيفاريا صهر الرئيس هو الجسر و الرجل الصالح الذي سمح دائمًا للعلاقة بالاستمرار في التدفق للامام ومن المحتمل رؤية تشافي مدربا للبرسا في عهد لابورتا.